خفقُ الحروفْ .

.
)
الحرفُ خفقي , ورئتي التي أتنفّسُ بها , وشائجُ عميقةُ الصِّلةِ تربِطُنا ()
أستعيدُ انتعاشي عندما أكتُبْ .. كزهرةٍ تنتشي بمُباكَرَةِ الندى .
لم أصل بعدُ ل “أديبة” !
 
إن أنا إلا طفلةٌ –مسلمةٌ-تفتّقَتْ جمالاً على يراعٍ وغاية !
فأخذتُ أرسُمُها الحروف .
طقوسُ الكتابةِ لديّ ليستْ أقراصاً مهدئة !
إنما هي حاجةٌ ملحّةٌ أجدُها داخلي ..
اعتادَ قرّاءُ خافق ولادةَ نصٍّ جديدٍ بهطولِ الغيث كل أسبوع =)
ولكن في الآونةِ الأخيرة : افتقدتُ رغبتي في أي شيء !
كنتُ بحاجةٍ لأن أعيدني إليّ أولاً , حتى لا أدمي الحروف …
أو أجعلها تختنقُ بين يديّ من وقع الرماد !
فوجدتُني أبتعدُ مرغمةً ريثما أستعيدُ عافية الكتابة ,
افتقدتُ نبعَ روائي فأخذتُ أنبّشُ عن المداد , حتى لا ينضبَ الماءُ
لطولِ النّأي عنه ..
وها أنا أستعيدُني أخرى – بحمد الله=”) ~
.

الأوسمة: , , , , , ,

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s


%d مدونون معجبون بهذه: