مُدماة !

بسمِ الله ’

معَ أسىً يغلّفُ قلبي , فأشردُ بعينينِ حزينتين ,

أرى مناظرَ مُخزِية ولا زلنا في المرحلة “المتوسّطة” !

اممممم أتساءلْ : هل هُناكَ قمّةٌ للانحدارْ ؟!

أجل , ربما هناكَ مستويات “عالية” من “السفالة” !

يرجعُ البصرُ إليّ وهو حَسير , وأتمتم : أستغفرُ الله , أستغفرُ الله !

لقبُ غَريبة جديرٌ بي , فأنا التي أختلفُ “عنهم” !

الموازينُ انقلبت , وودتُ أن أعرفَ هل كانَ عصرُ الجاهليّةِ بهذا السوء ؟

تجرّعتُ الموتَ مراراً : غرَقاً , وجَعاً , وآلاماً مبرّحة …..

وأفقتُ

أفقتُ من أوجاعي الجسديّة على أوجاعٍ أشد وطأة ,

وجعٌ ينهشُ الأمة ,

قالَ لي والدي ذاتَ يوم , عندما حكيتُ لهُ عن أمرٍ ما

:”هذا من علاماتِ الاستيلاء يا بنتي “

شهقتُ : فماذا إن استولوا علينا ؟!!

الآهاتُ المخنوقةُ التي لا يعرفون كنهها , عندما أخبرهم بسوء ما يفعلون ,

فتكونُ الإجابات :”نعيش حياتنا” , وكيفَ تعيشونَ إن كانَ الهواءُ أسوداً ,

وكلّ الحبال التي تربطكم بالسماءِ قطعتموها ؟

مشفقةٌ أنا على كلّ الزهورِ التي سُقيَتْ سُمّ الأعداء ,

مشفقةٌ على “أمّتي” ..

أخبروني , أخبِروني : هل أواصلُ ارتقابَ النّور ؟! .

.

وما كانَ ذلك إلا ذرّةً من رماد ,

وإنّي لمُدماة ! ~

 

 

 

الأوسمة: , , , , , ,

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s


%d مدونون معجبون بهذه: